نصف ماراثون طرابلس 2010

نصف ماراتون طرابلس 2010

بمناسبة الاعلان عن " نصف ماراتون طرابلس الدولي 2010 " عقدت جمعية "معاً لبنان" مؤتمراً صحافياً في المركز الثقافي البلدي " قصر نوفل سابقاً " بحضور ممثلين عن نقابات المهن الحرة وجمعيات خيرية ومدارس رسمية ووزارة التربية والصليب الأحمر اللبناني

في 25 نيسان 2010، كانت الفيحاء على موعد مع «نصف ماراتون طرابلس الدولي»الأول في المدينة والشمال الذي شكل مساحة من التلاقي والحوار والفرح جمعت اللبنانيين من مختلف المناطق والطوائف والمذاهب والطبقات الاجتماعية، إضافة الى العدائين والزوار من بلدان عربية وأوروبية، في بوتقة من الروح الرياضية والمنافسة الشريفة، تحت شعار «بكل عزم نركض لطرابلس.سوق عمهلك لنركض سوا فتألقت منطقة المعرض بزينة الماراتون وبالبالونات الملونة والازياء التراثية، والمجسمات والألعاب والرجل الآلي العملاق، وتميّزت بعرض نتاج من تراث المدينة وحضارتها، وضاقت بالآلاف من المشاركين الذين قدموا صورة مشرقة عن انفتاح المدينة وعيشها المشترك وسلمها الأهلي، واحتضانها الكامل لكل مكونات الشعب اللبناني، كما لم تنس طرابلس في نصف ماراتونها قضيتها المركزية وعروبتها فتخللته مسيرة دعم لفلسطين والمسجد الأقصى والقدس الشريف



وأعطى «نصف ماراتون طرابلس» وهو الاول من نوعه في تاريخ الفيحاء، شهادة للمدينة بقدرتها على تنظيم واستضافة أبرز وأهم الاستحقاقات الرياضية، حيث نجحت "معاً لبنان" بالتعاون مع شباب العزم والقطاع الرياضي في جمعية العزم والسعادة ولجنة الماراتون، في تلافي أكثرية الاخطاء، فسارت الامور حسب البرنامج المعد مسبقا، بمؤازرة قوى الأمن الداخلي والشرطة البلدية في كل من بلديتي طرابلس والميناء لجهة قطع الطرق التي سيسلكها العداؤون، وتأمين المياه والرعاية الصحية عبر مشاركة الصليب الأحمر اللبناني الذي أقام الخيم في منطقة المعرض ورافقت سياراته العدائين

 أطلقه الرئيس نجيب ميقاتي الماراتون بحضور وزير الشباب والرياضة علي عبد الله، عند السابعة والنصف صباحا، برعاية جمعية العزم والسعادة الاجتماعية وبنك عودة وبالتعاون مع جمعية شباب طرابلس واليازا وكثير من المؤسسات الاجتماعية، تميّز بمشاركة كل أطياف المجتمع الطرابلسي فحضروا بالألبسة الرياضية يتقدمهم الوزير ريمون عودة، والنواب: روبير فاضل، قاسم عبد العزيز، معين المرعبي، رفلي دياب ممثلا النائب سليمان فرنجية، رئيس جامعة المنار الوزير السابق العميد سامي منقارة



والنائبان السابقان مصباح الاحدب، ومصطفى علوش، العقيد سامي موزايا ممثلا قائد الجيش العماد جان قهوجي، العقيد بسام الايوبي ممثلا المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء أشرف ريفي، خالد عمر كرامي، منسق تيار المستقبل في الشمال عبد الغني كبارة، رئيس بلدية طرابلس المهندس رشيد جمالي، رئيس بلدية الميناء عبد القادر علم الدين، رئيس بلدية القلمون طلال دنكر وهو جاء من بلدته الى طرابلس مشيا على الأقدام (مسافة 8 كلم)، الى عدد من رجال الاعمال والهيئات المدنية والأهلية والاجتماعية والتربوية والاندية الرياضية

بعد ذلك، أقيم احتفال أحياه الفنانان سابين وجو يوسف وفرقة dat، وتخلله تقديم الجوائز والدروع والميداليات من قبل الوزير ريمون عودة وممثل الرئيس ميقاتي مسؤول القطاع الرياضي في جمعية العزم سليم ميقاتي